حلم المهرجان
حللتم أهلا و نزلتم سهلا في الموقع الرسمي للمهرجان الدولي للشعر والزجل ، بتسجيلكم في الموقع تصبحون تلقائيا أعضاءا في "فضاء الشعراء" أكبر فضاء عربي يضم شعراء العالم . الرجاء اختيار رقم سري مكون من الأرقام والحروف حتى يصعب تقليده .


منتدى ثقافي فني إعلامي شامل((((((((( مدير و مهندس المنتدى : حسن الخباز ))))))))))
 
الرئيسيةس .و .جبحـثالتسجيلدخول
يحتضن المركب الثقافي مولاي رشيد أيام 24 25 26 27 ماي 2012 الدورة السابعة من المهرجان الدولي للشعر والزجل الذي تنظمه جمعية بادرة للتواصل والتنمية الاجتماعية بالدار البيضاء للمزيد من المعلومات اتصلوا بإدارة الموقع ،أو بالرقم 109 609 0661
. مرحبا بزوار منتدى حلم المهرجان*** زيارتكم تسرنا ومواضيعكم الهادفة تهمنا *** مرحبا بجميع الأقلام الهادفة فالمنتدى منكم و إليكم
. مرحبا بزوار منتدى حلم المهرجان*** زيارتكم تسرنا ومواضيعكم الهادفة تهمنا *** مرحبا بجميع الأقلام الهادفة فالمنتدى منكم و إليكم
الجريدة بالفايس
aljaeeda On FACEBOOK
منوعات
Image hosted by servimg.com
Image hosted by servimg.com
Image hosted by servimg.com
إسلاميون
Image hosted by servimg.com
Image hosted by servimg.com
Image hosted by servimg.com
  • فصل المقال فيما بين الشهيد والمنتحر من انفصال

  • حقيقة حدف عمودي من موقع "تطوان نيوز"

  • المخابرات تحشر أنفها من جديد بين الملك وابن عمه

  • بنات ليوم
  • طاح بنعلي كثرو الجناوة
  • الحكام "المخلوعون"
  • ريافة نفسهم حارة
  • المواضيع الأخيرة
    » قصيدة: شفتني
    الأحد 8 ديسمبر - 8:44:11 من طرف عمر الحسناوي

    »  شاعروزان ، أحمد البُقيدي يوقع إصداره الجديد " شموع لا تنطفئ "
    الثلاثاء 26 مارس - 10:16:13 من طرف احمد البقيدي

    » يرويها أقرب المقربين من الشرطي المتهم ، التفاصيل الكاملة لمذبحة بلقصيري .
    الإثنين 11 مارس - 16:54:52 من طرف منتدى حلم المهرجان

    » البعابع
    الأربعاء 24 أكتوبر - 5:10:16 من طرف منتدى حلم المهرجان

    » تنظيم المهرجان الوطني لفنون أحواش بمدينة ورزازات *دورة 2012*
    الثلاثاء 9 أكتوبر - 15:51:40 من طرف منتدى حلم المهرجان

    » الشركة الوطنية للإذاعة والتلفزة المغربية تفوز بجائزة التحكيم في الفيلم الروائي القصير الوصية
    الثلاثاء 9 أكتوبر - 11:10:57 من طرف منتدى حلم المهرجان

    » الإدارة في خدمة العاملين بالشركة الوطنية للإذاعة والتلفزة
    السبت 29 سبتمبر - 11:43:17 من طرف منتدى حلم المهرجان

    » الفايسبوكيون ثائرون على نور الدين النيبت
    الثلاثاء 25 سبتمبر - 15:52:35 من طرف منتدى حلم المهرجان

    » القرش المسفيوي يخطف نقطة ثمينة من قلب الرباط
    السبت 22 سبتمبر - 7:47:15 من طرف منتدى حلم المهرجان

    » الوداد تعيد الجمهور الرباطي للملاعب .
    الخميس 20 سبتمبر - 6:38:05 من طرف منتدى حلم المهرجان

    »  ان الاشتراكيين كانوا " اخوان"
    الثلاثاء 11 سبتمبر - 17:31:01 من طرف منتدى حلم المهرجان

    » بطولة الصفوة على الأبواب .
    الثلاثاء 11 سبتمبر - 14:07:52 من طرف منتدى حلم المهرجان

    » إجراءات القناة الأولى بخصوص حادث الحوز .
    الجمعة 7 سبتمبر - 11:02:51 من طرف منتدى حلم المهرجان

    » رسالة من قلب الوزارة ، تحذير لعزيز رباح .
    الأربعاء 29 أغسطس - 8:55:25 من طرف منتدى حلم المهرجان

    » إذا كنت في المغرب فلا تستغرب ، مدرسة تعليمية تأوي المجرمين المبحوث عنهم
    الأحد 19 أغسطس - 11:00:05 من طرف منتدى حلم المهرجان

  • الرئيسية
  • التبرع للمنتدى

  • بحث عن مراسلين

  • العمود الساخرٍ
  • ملوك و رؤساء
  • تحقيقات ساخنة
  • مشاكل و حلول
  • حوارات هامة
  • رياضة
  • سر النجاح
  • للمشاركة في المهرجان
  • أدب عالمي مترجم
  • تفاصيل الجريمة
  • جريمة بشعة
  • إعلام و اتصال
  • فضائيات و أنترنيت
  • مال و أعمال
  • فن و فنانين
  • ثقافة و مثقفين
  • خط أحمر
  • للنساء فقط
  • دبن و دنيا
  • عرب و عجم
  • إسلاميون
  • تصوف و متصوفة
  • تجسس و جاسوسية
  • جيوش و أسلحة
  • مدن و عواصم
  • حالات شاذة
  • فضائح
  • سحر و شعوذة
  • مشاهير
  • الوجه الآخر
  • ظواهر
  • المضحك المبكي
  • علوم و تكنلوجيا
  • الطب البديل
  • حضارة و ثراث
  • قراءة في كتاب
  • أشعار خالدة
  • عجائب الشعر
  • حالات إنسانية
  • علم نفس
  • أعمدة المشاهير
  • فرص الشغل
  • طلبات المساعدة ************
    عدد زوارنا
    Free Counter
    دخول
    اسم العضو:
    كلمة السر:
    ادخلني بشكل آلي عند زيارتي مرة اخرى: 
    :: لقد نسيت كلمة السر
    hitstatus
    المتواجدون الآن ؟
    ككل هناك 4 عُضو متصل حالياً :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 4 زائر :: 1 روبوت الفهرسة في محركات البحث

    لا أحد

    أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 564 بتاريخ السبت 13 أغسطس - 15:14:38
    زوارنا من العالم
    زوارنا من العالم

    city map
    صفحتنا على الفايس بوك
    page facebook
    It Is Time to know Muhammad The Prophet Muhammad


    شاطر | 
     

      الصحافة الإلكترونية بين حرية التعبير وقلة الأدب

    اذهب الى الأسفل 
    كاتب الموضوعرسالة
    سعد السعود



    عدد المساهمات : 1959
    تاريخ التسجيل : 19/12/2010

    مُساهمةموضوع: الصحافة الإلكترونية بين حرية التعبير وقلة الأدب   السبت 19 فبراير - 19:03:09





    الصحافة الإلكترونية بين حرية التعبير وقلة الأدب





    عبد اللطيف قسطاني

    لا يجادل أحد في أيامنا هذه في قيمة الإعلام الإلكتروني، ودوره في الحراك الثقافي والسياسي والاجتماعي الذي تعرفه المجتمعات، بدءا بالدول المتقدمة وانتهاء بأفقر وأكثر الدول تخلفا، وليس ببعيد عنا دور هذا المولود الإعلامي الجديد الذي لم يتعود أغلب الناس عليه بعد، في ثورة الياسمين بتونس، وإرهاصات ثورة الفل التي لازالت أخبارها تتوافد علينا تباعا من مصر.

    ولابد أن مقارنة الصحافة الإلكترونية في أيامنا بصحافة السبعينيات على سبيل المثال، لا تعدو أن تكون ضربا من العبث، لاستحالة المقارنة بين ظروف الصحافة في تلك الحقبة التي عرفت بالقمع واضطهاد كل من تسول له نفسه التفوه بكلمة الحق، وبين الانفتاح الذي استفادت منه الصحافة الإلكترونية في أيامنا هذه، ليس فقط على صعيد انفتاحها على ملايين القراء من خلال ما توفره الشبكة العنكبوتية من إمكانات، بل حتى فيما يتعلق باستفادة أجيال الصحافيين الحاليين من أجواء الحريات التي حرم منها أسلافهم ممن ذاقوا مرارة العيش في سنوات الجمر والرصاص.

    والحقيقة أن أجواء اشتغال الإعلاميين الإلكترونيين في أيامنا هذه، حتى وإن كانت تشوبها الكثير من النواقص التي يجب البحث عن سبل حلها، فلا مجال لأي مقارنة بينها وبين الصحافة الورقية، حتى في عصرنا هذا، الذي لازال فيه للجريدة الورقية قيمتها ووزنها، خصوصا بالنسبة لأجيال تعودت على القراءة، بخلاف أجيال اليوم التي صارت شاشة الحاسوب متنفسها الحقيقي، ونافذتها للهروب من واقعها إلى عوالم افتراضية، قد تعوض انكساراتها للحظات لتعود بعدها إلى الواقع المر الذي يلازمها، مخلفا شروخا نفسية حقيقية قد تودي بمستقبل شباب صار متعلقا بالخيال المتمثل في جنة الغرب الافتراضية، محاولا من خلالها الهروب من جحيم مجتمع متزمت ومتخلف حسب اعتقاده.

    وإذا كانت الصحافة الورقية منغلقة يلعب فيها الصحافي دور الملقن لقارئ سلبي لا يملك وسيلة المشاركة في أي نقاش حول مواضيع الجريدة، فالإعلام الإلكتروني يفتح آفاق الحوار والنقاش من خلال إشراك القارئ عبر تقنية التعليقات التي تعطي معنى جديدا للفعل الإعلامي.

    غير أن المشكلة الحقيقية التي صاحبت ظهور الإعلام الإلكتروني، هي الفراغ القانوني الذي فتح الأبواب أمام كل من هب ودب لممارسة الفعل الصحفي الإلكتروني دون حسيب أو رقيب، مساهما بذلك في تمييع هذا المجال، خصوصا مع ما سبق وذكرناه من غلبة فئة الشباب والمراهقين على مستعملي الشبكة العنكبوتية.

    ومع إصرارنا على ضرورة فتح آفاق الحرية الإعلامية إلى أبعد مدى يمكننا الوصول إليه، فما نراه اليوم من بعض جراثيم الجسد الإعلامي الإلكتروني يجعلنا مؤمنين بضرورة الخروج بالقوانين المنظمة لهذا المجال إلى حيز الوجود في أقرب وقت، لقطع الطريق أمام الخلط الحاصل بين الحرية وقلة الأدب الذي تسبب فيه الفهم المغلوط لمعنى الحرية الذي لم يعد مقتصرا على معناها الكلاسيكي الذي تشربناه منذ نعومة أظافرنا، والذي يجعل حدود الحرية الشخصية ملازمة لحدود شخصية الآخر. فأصبحنا لا نقرأ على صفحات المواقع الإلكترونية إلا أخبار الفضائح، وأسرار الناس، وأخبار الجرائم، كأن الثقافة لم يعد لها وجود إلا من خلال تفاهات المجتمع.

    إن الحقيقة التي لا يجادل فيها أحد أن الشبكة العنكبوتية إضافة نوعية لمجتمعاتنا، لكن إساءة استعمالها قد تؤدي إلى ما لا تحمد عقباه، لذا من الضروري أن تتكاثف الجهود لتنقية هذا المنبر المفتوح على الجميع من كل الشوائب التي تدنسه، خصوصا مع غلبة أسلوب المقنعين الجبناء الذين وجدوا ضالتهم في العالم الافتراضي لبث سموم حقدهم وغلهم على كل من لا يروقهم دون تملك الشجاعة والجرأة لوضع أسمائهم الحقيقية، مما أحال الأنترنت إلى سوق تغلب عليه الغوغائية والسوقية على حساب الصحافة الجادة الهادفة إلى المساهمة في قاطرة التنمية التي يرفع شعارها قائد الأمة حفظه الله.

    إن كل من يحمل في ثناياه ضميرا إنسانيا ينبض بحب هذا الوطن، لابد أن يأسف لحال صحافتنا التي أحالتها الأطماع المادية والأحقاد الشخصية إلى حلبة صراع حقيقية، بعد أن كانت متنفسا حقيقيا للمواطن المغربي الذي ينفس بها عن نفسه ما يكابده يوميا من تصاريف الحياة ومكائدها، ولا بد أن كل مغربي شريف يحب وطنه لن يرضى لهذا الوطن إلا بالرقي والتقدم والريادة، فهل سيفهم لبيبوا الأنترنت الإشارة؟ أم أن غوغاءها وسوقتها سيظلون مسيطرين على الشبكة العنكبوتية مخلفين وراءهم الفوضى والعبث؟؟

    لست أدري..
    الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
     
    الصحافة الإلكترونية بين حرية التعبير وقلة الأدب
    الرجوع الى أعلى الصفحة 
    صفحة 1 من اصل 1

    صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
    حلم المهرجان :: فضائيات و أنترنيت-
    انتقل الى: