حلم المهرجان
حللتم أهلا و نزلتم سهلا في الموقع الرسمي للمهرجان الدولي للشعر والزجل ، بتسجيلكم في الموقع تصبحون تلقائيا أعضاءا في "فضاء الشعراء" أكبر فضاء عربي يضم شعراء العالم . الرجاء اختيار رقم سري مكون من الأرقام والحروف حتى يصعب تقليده .


منتدى ثقافي فني إعلامي شامل((((((((( مدير و مهندس المنتدى : حسن الخباز ))))))))))
 
الرئيسيةالتسجيلدخول
لنشر اخباركم ومقالاتكم تسجلوا في المنتدى أو تواصلوا معنا عبر الواتساب +212661609109 أو زوروا موقعنا الالكتروني الرسمي
eljareedah.com
لنشر اخباركم ومقالاتكم تسجلوا في المنتدى أو تواصلوا معنا عبر الواتساب +212661609109 أو زوروا موقعنا الالكتروني الرسمي
eljareedah.com
لنشر اخباركم ومقالاتكم تسجلوا في المنتدى أو تواصلوا معنا عبر الواتساب +212661609109 أو زوروا موقعنا الالكتروني الرسمي
eljareedah.com

شاطر
 

 تحفيز الدماغ كهربائياً يرفع سرعة التعلم!

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
منتدى حلم المهرجان
Admin


عدد المساهمات : 3460
تاريخ التسجيل : 20/07/2010

تحفيز الدماغ كهربائياً يرفع سرعة التعلم!  Empty
مُساهمةموضوع: تحفيز الدماغ كهربائياً يرفع سرعة التعلم!    تحفيز الدماغ كهربائياً يرفع سرعة التعلم!  I_icon_minitimeالأحد 16 أكتوبر - 18:58:49

بواسطة: عامر الملا


المدحتية نت
ترجمة - الصباح
أظهر العلماء أن تحفيز الدماغ كهربائياً يمكن أن يساعد في تعجيل عملية التعلّم. فمن خلال تسليط تيار خفيف على مواضع محددة من الدماغ يمكن رفع نشاطه، الأمر الذي يجعل عملية التعلّم أسهل. وقد قام باحثون من جامعة أوكسفورد بدراسة التغيرات البنيوية التي تطرأ على الدماغ لدى المرضى المصابين بجلطة دماغية وكذلك لدى أشخاص أصحاء بالغين.
وقامت البروفيسورة هايدي جوهانسن بيرغ بتقديم ما توصل اليه الباحثون من اكتشافات في مهرجان العلوم البريطاني الذي أقيم مؤخراً في برادفورد.
كان فريق العلماء في أوكسفورد عاكفاً في الأصل على إجراء بحث يدور حول كيفية تغير بنية الدماغ عند سن البلوغ، وعلى وجه الخصوص ما يحصل من تغييرات في أعقاب التعرض لجلطة دماغية. وقد استخدم الباحثون لهذا الغرض طريقة يطلق عليها المسح بالرنين المغناطيسي الوظيفي لمراقبة نشاط الدماغ عندما يأخذ المصابون بالجلطة الدماغية مجدداً بتعلم المهارات الحركية التي سبق أن فقدوها نتيجة المرض الذي أصابهم.
كان أحد أهم الإكتشافات الرئيسة التي توصلوا إليها هو أن الدماغ يمتلك مرونة شديدة، وهو لذلك قادر على إعادة بناء نفسه وتنمية توصيلات وروابط جديدة مع إعادة توزيع المهام والواجبات على مناطق أخرى مختلفة عند وقوع ضرر أو لدى ممارسة مهمة معينة.
وكجزء من نفس البحث قام الباحثون بتحري إمكانية استخدام التحفيز الكهربائي غير التوسعي للدماغ لتحسين القدرة على استعادة تلك المهارات الحركية المفقودة، وكان قد سبق ملاحظة حصول تحسن على المدى القصير لدى المصابين بالجلطة الدماغية. ولكن النتيجة غير المتوقعة التي اكتشفوها عند تطبيقهم نفس الأسلوب في تحفيز الدماغ لدى البالغين الأصحاء هي أن سرعة التعلم لديهم ازدادت بشكل ملحوظ.
ومن أجل رصد وتحري هذا التاثير قام فريق البحث بابتكار تجربة جعلوا المتطوعين فيها يحفظون تتابعاً محدداً للضغط على سلسلة من المفاتيح "كأن يعزفوا لحناً معيناً على آلة البيانو".
وبينما هم يقومون بذلك النشاط تم توصيلهم بجهاز "التحفيز بالتيار عبر القحف"، حيث تم وضع قطبين كهربائيين في موضع معين من الرأس. بعد ذلك سمح لتيار ضعيف جداً بالسريان بين القطبين الكهربائيين في صيغة قوس عبر الدماغ فإذا بمستوى النشاط يرتفع أو ينخفض في ذلك الجزء من الدماغ، حسب اتجاه سريان ذلك التيار.
واوضحت البروفيسورة بيرغ قائلة: "الزيادة التي تحدث في نشاط خلايا الدماغ تجعلها أكثر عرضة لأنواع من التغييرات التي تقع خلال عملية التعلّم."
وقد أظهرت نتائج تجربة الضغط على المفاتيح التأثيرات الإيجابية على التعلّم بعد تحفيز الدماغ لعشر دقائق فقط، مقارنة بمجموعة تجربة أعطيت معاملة إيحائية (أي أنها أوهمت بأنها خضعت لنفس المعاملة من دون أن تتلقى في الواقع تحفيزاً كهربائياً).
تقول البروفيسورة بيرغ: رغم أن التحفيز لم يرفع مستوى الأداء الأفضل الذي يمكن أن يبلغه الأشخاص فإن السرعة التي وصلوا بها إلى ذلك المستوى ارتفعت بدرجة ملحوظة.
ويسمح استهداف منطقة الدماغ المتحكمة بالمهارات الحركية برفع سرعة تعلّم المهام التي تتطلب الحركة. ويتصوّر الباحثون أن هذه الطريقة سوف يمكن استخدامها في تدريب الرياضيين.
بذا أثبتت التجارب على نحو لا يقبل الجدل أن تحفيز قشرة الدماغ الحركية من شأنه زيادة سرعة تعلم المهارات الحركية.
ويحدو الباحثون الأمل أن الطريقة نفسها قد يمكن تطبيقها على أجزاء أخرى من الدماغ لتحسين القدرة على التعلّم التربوي ببساطة من خلال تغيير مواضع الأقطاب إلى أماكن أخرى مختلفة لتركيز التيار على المنطقة المطلوبة.
البساطة النسبية التي تتميز بها هذا التقنية وسعرها المنخفض (حوالي 2000 جنيه استرليني للوحدة الواحدة) وقابلية حملها ونقلها، قد تعني أنه بعد إجراء مزيد من البحوث سوف يمكن ابتكار جهاز يصمم للاستخدام اوتوماتيكياً في المنزل.
وتتطلع البروفيسورة بيرغ وفريقها مستقبلاً لتحري إمكانية رفع قوة التأثير من خلال التحفيز على أساس يومي لفترات تمتد الى أسابيع أو أشهر.
وفي علاج المصابين بالجلطة الدماغية يمكن استخدام نفس الطريقة بالتوازي مع العلاج الطبيعي لتحسين الحصيلة الإجمالية تميل للتفاوت كثيراً بين شخص وآخر.
بقلم ليليا باتيسون/ من شبكة البي بي سي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
https://festival.7olm.org
 
تحفيز الدماغ كهربائياً يرفع سرعة التعلم!
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
حلم المهرجان :: دراسات-
انتقل الى: