حلم المهرجان
حللتم أهلا و نزلتم سهلا في الموقع الرسمي للمهرجان الدولي للشعر والزجل ، بتسجيلكم في الموقع تصبحون تلقائيا أعضاءا في "فضاء الشعراء" أكبر فضاء عربي يضم شعراء العالم . الرجاء اختيار رقم سري مكون من الأرقام والحروف حتى يصعب تقليده .
حلم المهرجان
هل تريد التفاعل مع هذه المساهمة؟ كل ما عليك هو إنشاء حساب جديد ببضع خطوات أو تسجيل الدخول للمتابعة.


منتدى ثقافي فني إعلامي شامل((((((((( مدير و مهندس المنتدى : حسن الخباز ))))))))))
 
الرئيسيةالتسجيلدخول
لنشر اخباركم ومقالاتكم تسجلوا في المنتدى أو تواصلوا معنا عبر الواتساب +212661609109 أو زوروا موقعنا الالكتروني الرسمي
eljareedah.com
لنشر اخباركم ومقالاتكم تسجلوا في المنتدى أو تواصلوا معنا عبر الواتساب +212661609109 أو زوروا موقعنا الالكتروني الرسمي
eljareedah.com
لنشر اخباركم ومقالاتكم تسجلوا في المنتدى أو تواصلوا معنا عبر الواتساب +212661609109 أو زوروا موقعنا الالكتروني الرسمي
eljareedah.com

 

 نساء مقموعات وقامعات !

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
منتدى حلم المهرجان
Admin


عدد المساهمات : 3460
تاريخ التسجيل : 20/07/2010

نساء مقموعات وقامعات ! Empty
مُساهمةموضوع: نساء مقموعات وقامعات !   نساء مقموعات وقامعات ! I_icon_minitimeالأحد 16 يناير - 11:30:59

نساء مقموعات وقامعات !


لايحتمل العقل الذكوري السائد صورة اخرى عن المرأة، كغير الصورة القائمة التي جلها توليفات تاريخية قريبة او بعيدة، او ترقيعات صارت عرفا، حتى إنه لايستمرأ الا ماثبت، ولايريد ان يمتد الا في اطار محميات من صنع يديه ومن بنات افكاره، بمعنى لاينهض الا في اطار هذه الصورة النمطية الوحيدة الثابتة والمقدسة. حتى ولو كانت هي الاكثر قسوة وتخلفا، دعك مما يقولون عن حرية المرأة، ومن نظريات مساواتها مع الرجل المستهلكة، فهذه للشاشات ليس الا، كلام للتأنق والمباهاة والتعكز على الحرية، للتشبه، وللاستحواذ أكثر، للاستفحال والفحولة.


كل مديات العلاقة مع المرأة اليوم، مديات تتحكم فيها رغبات ذكورية بأمتياز، هي اعراف تقودها، لاتستدعيها، تتقدمها لالتمشي معها على رصيف واحد، بغير هذه الصورة لاينتشي هذا العقل، صورة من “كثافتها وثباتها!” صارت بديهية تماهت معها للاسف كثير من نسائنا اليوم، حتى اللواتي يقال عنهن “متعلمات” اعتبرنها بمعنى ما، نظرتهن هن، او صورتهن الكاملة، يستدعي ذلك (على سبيل المثال لا الحصر) فحص حضور المرأة في البرلمان السابق، لتبيان الكثير مما يمكن الاشارة اليه عن مدى سيحان صوتها مع رغبات الذكورة السائدة في المجتمع، أو سيولتها في مجاله الاوحد: صمتها ”الذي يشبه الرضا” عن محاولات طمس حقوقها المدنية في تشريعات الاحوال، مثلا، او مطالبتها اكثر حتى من بعض المتشددين الحكوميين في الفصل بين الجنسين في المدارس الابتدائية، او غير ذلك من قيود صارت تتسع شيئا فشيئا لتقييد صوت المرأة الخافت وتسلبها حقوقها المفترضة ومطالباتها المستقبلية في اثبات وجودها.
اقول بوضوح لايكفي هذا الاستعراض “الديمقراطي” الجاري وحده لاثبات ان احوال المرأة بخير، ولاكلام الشاشات المسترخي يفي بالغرض، فثمة هزة عظيمة نحتاجها لخلخلة البنى الثقافية والذهنية التي تتحكم بهذه العلاقة المؤسفة، يتعلق الامر بسيادة الرجل، وبتسليم المرأة وتماهيها او خنوعها المستلذ ايضا !.
محمد ثامر يوسف

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
https://festival.7olm.org
 
نساء مقموعات وقامعات !
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
حلم المهرجان :: خط أحمر :: للنساء فقط-
انتقل الى: